قوات الاحتلال تدمر مطبعة "أبن خلدون" في طولكرم

2017-03-01 08:51:27


 نبــأ - اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء، شركة ومطابع "ابن خلدون للطباعة والنشر"، بفرعيها في مدينة طولكرم وضاحية شويكة شمال المدينة، ودمرت كافة الأجهزة الالكترونية وأجهزة الحواسيب، والاستيلاء على عدد منها.

وقال صاحب الشركة عبد الرحيم عبد الله بدوي، إن "قوات الاحتلال لم تترك جهازا الكترونيا على حاله"، مقدرا الخسائر الناجمة عن هذا الاقتحام بالملايين.

واعتبرت وزارة الإعلام، في بيان لها، فعل الاحتلال ذلك، "حلقة أخرى في إرهاب إسرائيل ضد مؤسساتنا الصحافية، والذي طال العام الماضي سبع مطابع في محافظات الوطن تضاف إلى 408 اعتداءً بحق حراس الحقيقة ومنابرنا الوطنية".

وأكدت أن "القرصنة الإسرائيلية لا تستهدف المطابع وسائر المؤسسات الإعلامية بذريعة التحريض فحسب، لكنها تسعى إلى المساس بأدوات توثيق الجرائم والإرهاب والعنصرية، وتستهدف منابر تشكيل الوعي الوطني، وتختلق أكاذيب وروايات لا رصيد لها سوى في عقل الاحتلال، منبع العنصرية والحاضنة الرئيسة للتطرف".

وقالت: إن اقتحام مطبعة ابن خلدون العاملة منذ نصف قرن، وقبلها بابل، وانفنتي، والتاج، وأصايل يافا، وزوار، وعالم الإبداع، يثبت من جديد حاجة دور الطباعة والنشر، وسائر مؤسستنا الصحافية  إلى الحماية، وتنفيذ قرار مجلس الأمن 2222، وما تضمنه من أدانته لكافة أشكال الانتهاكات والاعتداءات ضد حراس الحقيقة خلال النزاعات المسلحة، وحثه لاحترام الاستقلالية المهنية وحقوق الصحافيين خلال النزاعات، ورفضه لاستمرار إفلات المعتدين من العقاب، والدعوة إلى مقاضاتهم.



Create Account



Log In Your Account