دراسة : الفولتارين والبروفين يزيدان خطر الإصابة بالسكتة القلبية

2017-03-24 08:43:49


نبـــأ - توصلت دراسة دانماركية نشرت نتائجها في مجلة طبية أوروبية مختصة بالأمراض القلبية إلى أن مادتي ديكلوفيناك وإيبوبروفين خصوصا قد تتسببان في الإصابة بالسكتة القلبية، كما يمكن للمسكنات أن تتسبب في حالات فردية بآثار جانبية على نظام الدورة الدموية للقلب.
وحذر أستاذ القلب في مستشفى مدينة غينتوفده الجامعي بكوبنهاغن غونار غيسلاسون من أن السماح للناس بشراء هذه العقاقير بدون وصفة طبية وبدون استشارة ذوي الخبرة يعطي انطباعا للعوام بأن هذه العقاقير لابد أن تكون آمنة.
والمادتان هما من مجموعة مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAID) التي تستخدم مسكنات لتخفيف الآلام بما في ذلك آلام الطمث ومقاومة الالتهاب والحمى، وعادة ما يتم شراؤها في العالم العربي من دون الحاجة إلى وصفة طبية.
أما أسماؤهما التجارية فهي عديدة، الأشهر منها بالنسبة لمادة ديكلوفيناك على سبيل المثال دواء الفولتارين أو كاتافلام، أما مادة إيبوبروفين فتعرف تجاريا باسم فيكوبروفين أو بروفين أو حتى بروفينال.
وحسب العلماء الدانماركيين، فإن خطر الإصابة بالسكتة القلبية يزداد بنسبة 50% بتناول ديكلوفيناك، وبنسبة 31% بتناول مسكن إيبوبروفين لمدة شهر كامل.
الآثار الجانبية لما تعرف بالمضادات اللاستيرويدية للالتهابات
ودرس الباحثون تحت إشراف غيسلاسون الآثار الجانبية لما تعرف بالمضادات اللاستيرويدية للالتهابات والتي من بينها إلى جانب إيبوبروفين وديكلوفيناك مواد نابروكسين وروفيكوكسيب وسيليكوكسيب، وقالوا إن العديد من الدراسات السابقة أظهرت بالفعل أن هذه العقاقير ذات صلة بمخاطر على القلب والأوعية الدموية.
وتم الاستناد في الدراسة إلى بيانات جميع مرضى السكتة القلبية في الدانمارك تقريبا في الفترة بين عامي 2001 و2010 وتبين لهم أن نحو 3400 من هؤلاء المرضى كانوا يتناولون قبل فترة من إصابتهم بالسكتة القلبية وصلت لشهر عقاقير مسكنة، منهم 1100 مريض كانوا يتناولون إيبوبروفين، و545 مريضا كانوا يتناولون ديكلوفيناك.
وتعقيبا على ذلك نصح غيسلاسون المصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية بتجنب هذه المضادات تماما، وقال إن هذه العقاقير لها تأثيرات كثيرة على نظام القلب والأوعية الدموية، وهو ما يمكن أن يفسر العلاقة بينها وبين الإصابة بالسكتة القلبية، حيث تؤثر هذه المضادات على تجمع صفائح الدم، مما قد يسبب تجلطه.
وأوصى اختصاصي القلب بعدم تناول أكثر من 1200 ميلغرام من إيبوبروفين يوميا في حالة الضرورة، وقال إن مادة ديكلوفيناك هي الأخطر من بين هذه المسكنات. ونصح صحاح القلوب بتجنب تعاطيها، مشددا على وجود عقاقير أخرى تساعد ضد الألم وليس لها مثل هذه الآثار الجانبية.



Create Account



Log In Your Account