نادي القضاة الفلسطيني يوقف فعالياته الاحتجاجية بعد الاستجابة لمعاقبة المعتدين

2018-06-10 08:00:36


رام الله | أوقفت جمعية نادي القضاة في فلسطين، فعالياتها الاحتجاجية التي أعلنت عنها في بيانها، مساء أمس السبت، احتجاجاً على اعتداء عناصر من الأمن الوطني على القاضي نبيل النتشة في الخليل.
وقالت الجمعية في بيان مقتضب وصل وطن نسخة عنه ، اليوم الأحد، إنه "على إثر القرارات التي اتخذها قائد قوات الأمن الوطني اللواء نضال ابو دخان بإعفاء قائد منطقة الخليل من مهامه، ووقف ستة عناصر عن العمل واحالتهم للقضاء العسكري، والتي نرى فيها قرارات حاسمة وسريعة تأتي استجابة لمطالب جموع القضاة وإذ تقدر عالياً جمعية نادي القضاة موقف قيادة الأمن الوطني بالانحياز للقانون وكرامة القاضي والمواطن،
وأضافت الجمعية "نثمن جهود مجلس القضاء الاعلى ورئيسه ومساندة كل من وقف معنا".
وقررت وقف فعالياتها الاجتجاجية المعلن عنها في بيانها أمس.
وكان مجموعة من عناصر الأمن الوطني في الخليل، أمس السبت، اعتدوا على القاضي نبيل النتشة، واستنكرت جمعية القضاة الحادثة، وأعلنت في بيان لها أمس، تعليق عملها اليوم الأحد أمام المحاكم النظامية في كافة محافظات الوطن.
واستنكرت "الاعتداء السافر على القاضي نبيل النتشة والشروع باعتقاله على خلفية قيامه بالطلب من دورية للأمن الوطني بعدم صدم سيارته، الأمر الذي دفع مجموعة من عناصر هذه الدورية لشتمه ومن ثم اللحاق به والاعتداء عليه، واعتقاله رغم كشفه عن هويته لهم وعن عمله كقاضي".
وطالبت جمعية قضاة فلسطين، مجلس القضاء الأعلى متابعته للواقعة بصفته صاحب الاختصاص الأصيل، والتواصل مع الجهات المختصة بغية ضمان محاسبة الفاعلين وفقا للقانون وبالسرعة القصوى.
وبدوره قرر قائد قوات الأمن الوطني اللواء نضال أبو دخان، اعفاء قائد منطقة الخليل من مهامه، وايقاف عناصر الأمن الوطني المعتدين على القاضي نبيل النتشة، من عملهم واحالتهم الى القضاء العسكري.
وقدم أبو دخان في نص قراراه الذي وصل وطن نسخة عنه، الاعتذار للقاضي نبيل النتشة جراء تعرضه لاعتداء من عناصر من الأمن الوطني مساء أمس السبت، وقرر اعفاء قائد المنطقة العميد محمد أبو هيفا من مهامه، كما وأوقف عناصر الدورية الستة المعتدية على النتشة في الخليل عن عملهم واحالهم الى القضاء العسكري.وأكد حرص الأمن الوطني على حماية المواطن والوطن من أي اعتداء.
 
 وطن للانباء..



Create Account



Log In Your Account