شعث يرحب بالمبادرة الصينية: من المرجح أن تفتح الطريق أمام الحل متعدد الاطراف

2018-07-09 09:09:21


 قال مستشار الرئيس للشؤون الخارجية والعلاقات الدولية نبيل شعث، إن القيادة الفلسطينية، ترحب بالمبادرة الصينية، التي من المرجح أن تفتح الطريق أمام الحل الدولي متعدد الأطراف.

وأضاف شعث في حديث لإذاعة "صوت فلسطين"، اليوم الاثنين، أن هذه المبادرة ستشكل بديلا عما يسمى "صفقة القرن"، التي انهارت عمليا بسبب الرفض الفلسطيني والعربي والدولي.

وقال: "أمامنا فترة من الصمود والمواجهة الى حين التأسيس للإطار الدولي الجديد الذي سيضمن لنا الحق بإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة على حدود 67 بعاصمتها القدس الشرقية.

وكان سفير الصين لدى فلسطين قو وي، أكد في حديث مع "وفا" أمس الأحد، ان بلاده ستعيد طرح مبادرتها للسلام ذات النقاط الأربع، لرعاية عملية السلام بين الدول العربية وإسرائيل، بعد الزيارة التاريخية لرئيس دولة فلسطين محمود عباس إلى الصين، ولقائه نظيره الصيني.

وأضاف أن المبادرة الصينية، سبقت ما يجري الحديث عنه تحت عنوان "صفقة القرن"، وان الصين متمسكة بمبادرتها القائمة على أساس الشرعية الدولية، ولديها أفكار هامة وخاصة، وترى أنها فعالة من أجل الوصول للسلام بالشرق الأوسط.

وتقوم مبادرة الرئيس الصيني على أربع نقاط هي: تعزيز حل الدولتين على أساس حدود 1967 مع القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطينية جديدة، ودعم "مفهوم الأمن المشترك والشامل والتعاوني والمستدام" الذي ينهي فورا بناء المستوطنات الإسرائيلية، ويتخذ تدابير فورية لمنع العنف ضد المدنيين، ويدعو إلى الاستئناف المبكر لمحادثات السلام، وتنسيق الجهود الدولية لوضع تدابير لتعزيز السلام.



Create Account



Log In Your Account