شركة عربية من الناصرة تفوز في عطاء توريد المحروقات والغاز للأراضي الفلسطينية

2018-11-21 08:20:08


فازت شركة عربية من الناصرة ولأول مرة في تاريخ فلسطين ومنذ نشأة السلطة الوطنية الفلسطينية، بإحالة نسبة 30% من حاجة السوق الفلسطينية من المحروقات والغاز لشركتهما من كامل عطاء الهيئة العامة للبترول رقم (1/2018)، بشأن توريد المحروقات والغاز للأراضي الفلسطينية خلال العامين 2019/2020 وإنشاء مستودعات للهيئة في شمال ووسط وجنوب الضفة الغربية.
 
وتلقى مالكو الشركة، المهندسان سلام الزعبي وأحمد الزعبي كتابا رسميا من الهيئة العامة للبترول بتاريخ 24/10/2018، أُبلغا فيه رسميا. وجاء فيه "بناء على عروض الأسعار التي قدمت من طرفكم وبعد الاجتماعات التي عقدت معكم لمناقشة العروض المالية والفنية التي تقدمتم بها، وبناء على تعديلات الأسعار التي تقدمتم بها، يسرنا إعلامكم بأننا بصدد إحالة ما نسبته (30%) من كامل العطاء (المحروقات والغاز) على شركتم، وفق الأسعار التي تم التوافق عليها ما بينكم وبين اللجنة المكلفة بدراسة العروض خلال الاجتماعات، بالإضافة إلى إنشاء مستودعات لصالح الهيئة العامة للبترول في شمال ووسط وجنوب الضفة الغربية".
 
وأضاف سلام زعبي، تلقينا كتاب موافقة من الهيئة العامة للبترول بالإحالة النسبية على شركتنا، ونحن سعداء لهذه الخطوة الهامة والحيوية، ولا يسعنا إلا أن نشكر السلطة الوطنية الفلسطينية، ونخص في ذلك لجنة العمل الوزارية المكونة من وزارة المالية والهيئة العامة للبترول، ديوان الرقابة المالية والإدارية، رئاسة الوزراء، اللوازم والمشتريات، وزارة الاقتصاد الوطني وسلطة الطاقة.
وقال زعبي: بدخولنا العطاء وإحالة 30% منه على شركتنا سنوفر على خزينة الدولة الفلسطينية ما لا يقل عن 60 مليون شيقل سنويا بسبب أسعارنا المنافسة.
وعُلم أن الشركة الإسرائيلية "بازان" أحيل عليها باقي العطاء، والذي يتمثل بـ 70% من قيمة العطاء.
 
المصدر: الحدث



Create Account



Log In Your Account