صحيفة : غياب القذافي سمح بتطور العلاقات بين إسرائيل وتشاد

2018-11-26 09:17:14


قال مسؤولون تشاديون لصحيفة إسرائيلية، امس الأحد، إن تل أبيب قد زودت الجيش التشادي العام الجاري بأسلحة لمحاربة “المتمردين”.
ونقل الموقع الإلكتروني لصحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، عن مسؤولين في دولة تشاد، لم تسمهم، القول إن الأسلحة استخدمت في محاربة “المتمردين”، شمالي البلاد.
ولم توضح الصحيفة طبيعة تلك الأسلحة أو كمياتها.
وقال المسؤولون التشاديون إن زيارة رئيس البلاد إدريس ديبي إلى إسرائيل، والتي بدأت اليوم، هدفها “بحث قضايا أمنية بالأساس”.
وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، امس الأحد، إن بلاده تسعى إلى “الوصول لقلب إفريقيا”، في إشارة إلى تحسن العلاقات بين الدول الإفريقية وإسرائيل خلال السنوات الأخيرة.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس التشادي إدريس ديبي في تل أبيب.
وأضاف نتنياهو أنه “سيزور عما قريب دولا عربية أخرى”، من دون ذكر أسماء هذه الدول، في إشارة الى زيارته الأخيرة لسلطنة عمان ولقائه السلطان قابوس بن سعيد.
بدوره، أكد رئيس تشاد دعم بلاده للسلام بين إسرائيل والفلسطينيين على أساس قرارات مجلس الأمن.
وأقيمت العلاقات الدبلوماسية بين تشاد وإسرائيل في الستينيات من القرن الماضي، قبل أن تقرر أنجمينا قطعها عام 1972 بعد ضغط محلي وعربي.
من جانبه، قال مدير مركز القدس للشؤون العامة (حكومي إسرائيلي) دوري جولد، لـ “هآرتس” إن “تشاد دولة مهمة جدًا في أفريقيا ولها أهمية كبيرة كقوة إيجابية لتحقيق الاستقرار في المنطقة”.
وأضاف: “كانت هناك علاقات دبلوماسية بين تشاد وإسرائيل، لكنها قطعت في عام 1972، بسبب ضغوط قوية من قبل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، واليوم، لا يوجد القذافي لذا من الممكن أن تتطور العلاقات.
 
 الغد العربي ..



Create Account



Log In Your Account